عقدين من الزمن لإحياء الماضي

في قلب روما أثناء عام 2000، أسس سالفاتورى جورجو دينو Salvatore Giorgio Dino دار نشر دورو كوليكشن D'ORO Collection، باعتبارها امتدادًا طبيعيًا لتقليد وُلد عام 1965.

إنها دار نشر تعيد إحياء قرونًا من التاريخ والتقاليد، من العصور الوسطى إلى اليوم، بدءًا من أبعاد المجلدات نفسها، المُصنعة وفقًا لنسب الرجل الفيتروفي لليوناردو Leonardo - حوالي عام 1490 بعد الميلاد -.

تتميز دورو كوليكشن D'ORO Collection، من بين نقاط تميزها، بالحرفيين الذين يتوارثون العمل من جيل إلى جيل، منذ أكثر من 300 عام.